Monthly Archives: August 2014

إقرأة عن المقابلة

 

اثناء اللقاء مع الاستاذ جميل زيتو في سيدني اجاب مشكورا على اسئلتنا وكتب لنا هذه الاجوبة   التي طرحناها اثناء القاء الفيديو معه

  

   :مصادر المياه في سناط

نهر سناط الذي ينحدر خلال الوادي المحاذي لسناط وبالتحديد  جنوبها  – هذا النهريجمع مياهه من عيون تنبثق من تحت الجبال المحيطة  لسناط  والمصدر الرئيسي  هو ينبوع (نابوا) التي يتدفق مياههامن تحت الصخور  وقد تم بناء بوابة  او فتحة(شب كاريز)  ومياهها  تمتاز بالبرودة صيفا  والدفئ شتاءا  اما مصدر مياهها فهي ذوبان الثلوج  المتراكمة  على الجبال والوديان  المحيطةبها ثم تنحدر جنوبا لتلاقي عيون مثيلات لها   وهي ثلاث-   اثنتان منها  في العقار العائد  لءال ابلحد  والاخرىللعم بولا -والى الارض المحاذية لهذا العقار  عين ماء اخرى  في عقار المرحوم مرقس  رحانة  -ومتى ما دلفنا جنوبا نلاحض عيون ماء  صغيرة الحجم الى ان نصل الى منطقة كيزا حيث هناك عين كثيرة المياه تسمى (ايناد  لوزا) على اسم صاحبة الارض تلك  هذه المجموعة  من العيون مجتمعتا  يتكون منها  نهر  سناط الذي يغذي البساتين  في روبارا وغيرها من البساتين المنتشرة على ضفتيه  ياخذ النهر مجراه منحدرا الى منطقه ( خو كليا ) والى دشتتاخ  ويصب في نهر هيزل

وللتنويه  *1هناك عين اخر غزيرة المياه  هو (ايند  بكولي ) يقع في اعلى الجبل  المطل لسناط   فوق منطقة شورا2وعين ماء اخرى تسمى ( ايند بخنو ) تقع فوق القرية في  قطعة الارض  العائدة الى السيداسخريا جبو   2 

3وعين ماء اخرى غريبة الاطوار تنبثق من تحت الارض وغزيرة المياه هي (تنورد قتيي) كل هذه الينابيع وغيرها ترفد نهر سناط بالمياه  

 

 

:رموز القرية

رموز القرية من رجال الفكر والحكمة والدراسة كثيرين  ومذكورين في كتاب  سناط  في الذاكرة 

تتميز سناط عن مثيلاتها من القرى  كونها تقع  في وادي محمي بسلاسل جبلية  من جميع الجهات ولها تاريخ موغل في القدم واهل سناط  يمتازون (بالكوميدية)  الى ابعد الحدود والفكاهة  هدفهم دوما     كما انهم متدينون الى ابعد الحدود – تراهم    

   مواضبين على العمل ليل نهار وزيهم متنوع بين القديم والحديث ومن المعالم المثيرة للعجب  هو منطقة بيواري  والصخرة الضخمة التي تعلو القرية ويسمى (جللا)  والكنيسة الموغلة في القدم  ( مارت شموني) ومنطقة روبارا  وريشاسرتا  وغيرها —–

:هندسة البناء القرية

هندسة وبناء القرية من الناضر لها  من الجبل المقابل- حيث يشاهد لوحة فسيفساء هي عبارة عن بيوت مبنية من  الحجار  

           

      الالوان  البيضاء -والزرقاء – والقهوائي-موطرة  بشكل هندسي بشريط من مادة الكلس ( النورة ) المصنوع محليا من الحجر

 ذات اللون الابيض وللبناء هذا  الصناع الماهريين الذين  يتقنون وضع الحجر  على حجرين بشكل هندسي مثير للدهشة  طبعا بعد ان يصقل  ويسوى  من قبل اشخاص اخريين ممتهنين  لهذه الصنعة ومن المعالم الي كانت  القرية تفتخر  به كانت كنيسة  سناط الشاهقة الارتفاع  الي تولى بنائها المثلث الرحمات  المطران يوحنان نيسان  حيث  يعلو برجها المبني من الحجارة  صليب  مصنوع من تلك الحجارة  وبنيت الكنيسة  على انقاض  البناء 

 

:مأكولات,الطبخ وصناعة الخبز

 

الماكولات  بشكل عام تطبخ من الحبوب المنتوج المحلي  كالحنطة  والشعيير والدخنوالفواكه  بمختلف اشكالها  والوانها  يغلب على الماكولات   الساور (كركر)  المطبوخ  والكفتة (كتلاتادفرنجي)  وسمدي ( حبوب الحنطة المقشور)  والرز والماش  والدولمة  ( براخي ) والباجة  والمديرة  (كفتة  مع الحبية ) وكردو وبتبتكا وخمصتا  وغيرها والمرق يكون من بامية   او فاصولية او بيذنجان اومدفونيي  طبعا انواع المرك يكون مع طماطة او معجون طماطة

اما عن صناعة الخبز  ففي  كل صباح  تخبز السناطية الخبز الحار على شكل  ( رقي) خبز رقيق  وخبز  (جلي)  وخبز تخراتا اوكادي   وبمناسبة الاعياد  تخبز الكليجة   وكان هناك  فرن محلي ( تنورة)  مصنوع من الطين  المحمص  يعود للمرحومة  والدة الشماس اسحاق  حيث تتقاطر اليه النسوة في الاعياد لاعداد كليجة العيد المحشو بالجوز ودقيق جوز الهند  والتمر (الخرمة)  وغيرذالك

 

 

:صناعة الملابس

صناعة الملابس  

يصنع في القرية  قماش مادته الصوف  الابيض من قبل اشخاص  ممتهنين هذه المهنة يسمى (زقارا) لهو ادوات  والات خاصة بالصنعة  تسمى (كوبا)  ومن هؤلاء الاشخاص  المرحوم كوركيس صيادا  الميري وابنه الشماس يوحنا  واخيرا زاولها المرحوم دنو  مرقس 

كذلك  هناك في القرية  من النسوة من زاولت  خياطة الملابس  النسائية بمختلف اشكالها والوانها  تلك اللتي يتميز الزي السناطي  الجميل   —  وهناك من يشتري لهو  ملابس من الاسواق  لدى عودته  من المدن الكبيرة  كزاخو   والموصل——وشكرا 

 

Advertisements
%d bloggers like this: